آخر الأخبار
        الأهلي السعودي يتعاقد مع غروس للمرة الثالثة                 سانشيز يخضع لعملية جراحية                 ميسي يتسلم جائزة "الحذاء الذهبي" السادس                 الليغا تطلب نقل الكلاسيكو الى مدريد وبرشلونة يرفض                  قرارات الرابطة: معاقبة النادي الإفريقي بــ 3 مباريات "ويكلو"                  بلخواص والحساني يشاركان في كأس إفريقيا للأولمبيين                 طاقم تحكيم تونسي لقمّة ثمن نهائي البطولة العربية                 إيهاب المباركي يكشف عن القميص الجديد للترجي(صور)                  النجم الساحلي: رفيق المحمدي يعود و كريم حڨي يغادر                 المنتخب الوطني للمحليين: حازم الحاج حسن يعوّض طه ياسين الخنيسي                 بث مباشر لمباراة المغرب و الغابون                  بث مباشر لمباراة الجزائر و كولمبيا                  بث مباشر لمباراة السويد و إسبانيا (تصفيات كأس أوروبا 2020)                  حسني قرمصلي يعتزل اللعب دوليا (صور)                 اتحاد تطاوين: وليد الشتاوي يستقيل والهيئة تبحث عن بديل                  ملف الإفريقي والعلمة: الجامعة تجدّد التماسها للفيفا لاسترجاع 6 نقاط                  النادي الإفريقي: الجامعة التونسية تقدّم تعهدات للفيفا                 ألبير كارتييه مدربا جديدا للنجم الساحلي                 بث مباشر لمباراة فرنسا و تركيا                 "شان" 2020: اليوم... انطلاق تربص منتخب اللاعبين المحليين                  إيقاف لاعب كرة قدم بالعاصمة بسبب "صور و فيديوهات فاضحة"                 بث مباشر لمباراة الأرجنتين والإكوادور                  بث مباشر لمباراة البرازيل و نيجيريا                 التعادل يحسم لقاء تونس والكامرون(فيديو)                  جماهير إتحاد تطاوين تطالب باقالة وليد الشتاوي                 الترجي يحقق نتيجة تاريخية في برشلونة                 لجنة النزاعات تلزم النادي الإفريقي بدفع 144 مليون                  تونس- الكامرون: التشكيلة الأساسية لــ"نسور قرطاج"                 أوباميانغ يتفوّق على رياض محرز                  كلوب مدرب الشهر في البريميرليغ مجدداً        
Publicité

جيراس والبقية..."الفاشل يرفع ايده" !

لا شك أن مشاركة المنتخب الوطني التونسي في النسخة الــ 32 لكأس أمم إفريقيا التي احتضنتها مصر من 21 جوان إلى 19 جويلية 2019، و التي توّج بلقبها – كما هو معلوم المنتخب الجزائري- ستبقى استثنائية بسبب الجدل الكبير الذي سبق ، رافق و عقب مشوار "نسور قرطاج" في هذه البطولة. رغم أن المنتخب الوطني حقق "الهدف المنشود" في بطولة كأس أمم إفريقيا 2019 بحصوله على المركز الرابع،و الذي يعتبره المكتب الجامعي و الإطار الفني و اللاعبون "إنجازا" باعتبار غيابنا عن هذا الدور منذ دورة 2004 التي نظمتها تونس و توّجنا به للمرة الأولى في تاريخ الكرة التونسية... فإن أكثر من نقطة تشير إلى أن المنتخب بقيادة آلان جيراس ليس في أفضل حالاته و أن ما تحقق في "كان" مصر 2019 لعب فيه "الزهر" دورا بارزا بالنظر إلى المردود المهزوز لعناصرنا خاصة في مقابلات الدور الأول.

النادي الإفريقي...الجناة والضحية!!

يُعدّ تأهل النادي الإفريقي إلى دور المجموعات من مسابقة دوري أبطال أفريقيا ( 2018-2019 ) بمثابة حدث تاريخي لجماهير و مسؤولي و لاعبي الإفريقي على حد السواء، باعتبار أن فريق باب جديد يعود إلى هذه "المنزلة" بعد غياب دام 21 عاما بالتمام و الكمال… فرحة الأفارقة بالتأهل إلى دور المجموعات من مسابقة دوري أبطال إفريقيا، لن تُخفي بالتأكيد الوضعية الحرجة التي يمرّ بها النادي الإفريقي في الفترة الأخيرة ، مما جعله يعيش أحلك أيامه منذ تأسيسه عام 1920، بسبب تراكم "المشاكل" و القضايا المرفوعة ضده من مدربين و لاعبين سابقين لدى الفيفا، حتى بات الفريق مهددا بخصم نقاط من رصيده في البطولة الوطنية و تم منعه من الانتدابات.

"متحدين نقف...متفرقين نسقط"

شكّل تتويج الترجي الرياضي التونسي بلقب دوري أبطال إفريقيا، يوم الجمعة 09 نوفمبر 2018 بملعب رادس،على حساب الأهلي المصري حدثاً وطنيا و إقليميا و قاريا كبيراً، بل إن صداه تخطى حدود القارة السمراء ليصل إلى أوروبا و بقية أنحاء العالم...لنشاهد صورة غير مألوفة في الكرة التونسية و العربية و الإفريقية و حتى العالمية. بالتأكيد، هي ليست المرة الأولى التي يحرز فيها الترجي الرياضي لقب دوري أبطال إفريقيا، فهاهي "النجمة الثالثة" توشح قميص فريق "الدم و الذهب" بعد نجمتيْ عاميْ 1994 و 2011...لكن لأميرة 2018 نكهة خاصة في قلوب الترجيين خاصة و التونسيين عامة لعدة اعتبارات يعلمها القاصي و الداني.

البنية الفوقية والبنية التحتية

انطلق الموسم الرياضي (2018-2019) في تونس على وقع الجولة الافتتاحية لبطولة الرابطة المحترفة الأولى، و وسط آمال بتحسن المستوى الفني لبطولتنا التي تعبر- شئنا أم أبينا- واجهة الكرة التونسية على الصعيدين القاري و العالمي، في زمن صارت فيه لعبة كرة القدم أحد أهم المقاييس التي تعتمد لتحديد مستوى تطوّر هذه الدولة أو تلك في عديد المجالات.

إلى الوراء سر…!!

كان الميركاتو الشتوي في تونس (19 ديسمبر 2017- 15 جانفي 2018) “باردا” محليا، كبرودة شتاء هذا العام ، لكنه انقلب فجأة مع نهايته، بمقياس درجات الحرارة في دول الخليج، حيث حصلت مفاجآت مدوية بانتقال عدد من لاعبينا الدوليين إلى أندية سعودية بالأساس… لا يخفى على كل متابع للشأن الكروي في بلادنا أن “السوق” بات فارغا – في السنوات الأخيرة- من اللاعبين الموهوبين، فالأندية تدفع ملايين الدينارات من أجل الظفر بــ”العصفور النادر” على أمل أن يقدم الإضافة و يساهم في تحقيق البطولات و صنع الأمجاد وطنيا و قاريا، لكن هذه الطموحات سرعان ما تصطدم بواقع أليم في أغلب الأحيان بسبب فشل عدد كبير من “الصفقات”، لتذهب الأموال في مهب الرياح!!

“دخلت فينا غولة”!!

شكل خروج الترجي الرياضي و النجم الساحلي من مسابقة دوري أبطال إفريقيا 2017 ، و النادي الصفاقسي و النادي الإفريقي من مسابقة كأس الكنفدرالية الإفريقية لعام 2017، نكسة كبيرة للأندية الأربعة و صدمة قوية لأحباء “الأربعة الكبار” و الكرة التونسية بصفة عامة.

مهازل العرب !!!

نهاية مشينة عرفتها المباراة النهائية للبطولة العربية التي احتضنتها – مؤخراً – مصر و ظفر بلقبها الترجي الرياضي التونسي إثر تغلبه على الفيصلي الأردني في الدور النهائي بثلاثة أهداف لهدفين، بعد اللجوء إلى الأشواط الإضافية. لقطات مقرفة شاهدها الجميع على المباشر، عندما همّ عدد من لاعبي و “مسؤولي” الفيصلي الأردني بالاعتداء على حكم المباراة المصري إبراهيم نور الدين،أثناء و بعد المباراة النهائية، و ازدادت الصورة بشاعة عندما قامت جماهير الفيصلي بأعمال شغب في مدرجات ملعب الإسكندرية…

“الفوضى الخلاقة”!!

دخلت الكرة التونسية خلال الفترة الأخيرة المنعرج الخطير، و أصبحت تتجه نحو منزلق أكثر خطورة قد يؤدي بالجميع إلى “الهاوية” و عندها لن تقوم لنا و لكرتنا قائمة إلى يوم الدين. ما يجري حالياً في الكرة التونسية، هو مرض عضال أصابها منذ سنوات عديدة و زادت حدّته بعد “ثورة 14 جانفي”، حيث أطلق الجميع العنان للتصريحات النارية و تصفية الحسابات الشخصية بين الأفراد و جهات البلاد، بعد أن كان الجميع يكتفي بالصمت و لا يجرؤ على قول كلمة الحق خلال العهد البائد، لتتراكم مشاكل كرتنا و تدخل في نفق مظلم لا يعلم نهايته إلا الله!!

المنتخب ليس مخبر تجارب و”مقبرة” للخيبات!!

كنا نعلم منذ البداية أن المنتخب الوطني لن يذهب بعيداً في نهائيات كأس الأمم الأفريقية 2017 لأسباب عديدة، رغم بصيص الأمل الذي ظهر بعد الفوز على الجزائر ثم زيمبابوي في الدور الأول. لا شكّ أن المنتخب ليس في أفضل حالاته منذ فترة غير قصيرة، و الدليل على ذلك المردود الجماعي المهزوز في أغلب المباريات على الصعيدين القاري و الدولي…و لو لا وقوف “الزهر” إلى جانب تونس في بعض المقابلات لما تحققت بعض النتائج الإيجابية!!

التحكيم…”الصندوق الأسود” للكرة التونسية!

لا يختلف اثنان بأن قطاع التحكيم في تونس يمرّ – منذ فترة غير قصيرة – بأزمة ثقة غير مسبوقة في تاريخ كرة القدم التونسية، زادت في تعميق جراجه في الوقت الذي كان من المفروض أن ينهض هذا القطاع، و عادت كرتنا خطوات إلى الوراء، حتى صار الجميع يتابع “المشاكل” يومياً و خاصة يومي السبت و الأحد، بينما ضاعت “الكرة” التي صار يلهث وراءها كل من هبّ و دبّ… احتجاجات على بعض التعيينات في مختلف المسابقات…انتقادات لاذعة و تصريحات نارية لمردود الحكّام في أغلب المباريات…أخطاء تحكيميّة مؤثرة تدخل في خانة “المضحكات-المبكيات” و شطحات تثير التساؤلات و الشكوك…بيع و شراء في السرّ و العلن – أحياناً- لبعض المقابلات المصيرية في مختلف السابقات الوطنية، و الجميع ينتهج سياسة “طفي الضو”…تهديدات بالانسحاب من سباق البطولة على خلفية بعض الأخطاء التحكيمية الفادحة…استقالات في صفوف الحكام و اتهامات مباشرة و أخرى ضمنية للمسؤولين في الجامعة و الأندية…

“فووت سكوب”…كرة القدم بكلّ الألوان

بسم الله الرحمن الرحيم، على بركة الله نعلن تأسيس و إطلاق جريدة “فووت سكوب” الإلكترونية المتخصصة في أخبار كرة القدم. و هي – بالمناسبة- أول صحيفة إلكترونية تونسية تتخصص في تغطية أخبار الساحرة المستديرة. كما تجدر بنا الإشارة إلى أن “فووت سكوب” هي جريدة مستقلة و لا تنتمي إلى أي طرف رياضي أو سياسي… هي فكرة ولدت منذ بضعة سنوات، تحولت بسرعة إلى حلم جميل ثم أصبحت – بفضل الله – مشروعاً قائم الذات، نتمنى من الله أن يوفقنا في إنجاحه و تطويره. و لتحقيق مهمتنا بنجاح، نوظّف حصيلة تكويننا الجامعي في إختصاص الإعلام الرياضي بمعهد الصحافة و علوم الإخبار( تونس) و خبراتنا المهنية في تونس و الخليج. كما نتعاون مع ثلة من الزملاء المشهود لهم بالكفاءة و المصداقية…

المنتخب ليس مخبر تجارب و”مقبرة” للخيبات!!

في الصميم تونس- فووت سكوب- علي عثماني/ رئيس التحرير كنا نعلم منذ البداية أن المنتخب الوطني لن يذهب بعيداً في نهائيات كأس الأمم الأفريقية 2017 لأسباب عديدة، رغم بصيص الأمل الذي ظهر بعد الفوز على الجزائر ثم زيمبابوي في الدور …

التحكيم…”الصندوق الأسود” للكرة التونسية!

في الصميم تونس- فووت سكوب – علي عثماني/ رئيس التحرير لا يختلف اثنان بأن قطاع التحكيم في تونس يمرّ – منذ فترة غير قصيرة – بأزمة ثقة غير مسبوقة في تاريخ كرة القدم التونسية، زادت في تعميق جراجه في الوقت …